الجمهورية : تمديد التعبئة أسبوعين وقرار بفتح المطار في 28 ‏الجاري / في ظلّ العجز الحكومي عن تحقيق اي انجاز ملموس بعد على كل مستويات الازمة التي ‏تعيشها البلاد سياسياً واقتصادياً ومالياً ومعيشياً نتيجة الانهيار المتعدّد الوجوه، يستعد ‏الحراك الشعبي لجولة جديدة من الاحتجاج في الشارع، ستبدأ السبت المقبل، ويُتوقع ان ‏تشمل بيروت وغالبية المناطق، ضاغطاً على السلطة لإتخاذ اجراءات عملية لمكافحة ‏الفساد وتوفير المعالجات الناجعة للانهيار الذي تعيشه البلاد.
 
الأخبار : حكومة دياب تهتزّ: مأزق التداول بقانون قيصر /  ‎أوقعت الحكومة نفسها في مأزق الموقف من قانون قيصر الخاص بالعقوبات القصوى ‏على سوريا. هذا هو الانطباع السائد لدى غالبية القوى النافذة عشية بدء لجنة وزارية ‏مناقشة القانون الأميركي للبحث في كيفية تعامل لبنان معه‎ 
 
الشرق الأوسط : معلومات عن استخدام فريق عون التغيير الحكومي لـ "التهويل" على دياب / قال وزير سابق إن لبنان يستعد للدخول في مرحلة سياسية جديدة غير تلك التي كانت سائدة أثناء ولادة حكومة ‏الرئيس حسان دياب، ورأى أنها لا تتعلق بالتداعيات المترتبة على بدء تنفيذ "قانون قيصر" في النصف الأول من ‏هذا الشهر الذي يراد منه تضييق الخناق الاقتصادي والسياسي على النظام في سوريا، ومن خلاله على كل من ‏يتعامل معه، وإنما تعود إلى وجود شعور عارم لدى الأغلبية التي تشارك في الحكومة بأن هذه الحكومة أصيبت ‏بأعطال يصعب إيجاد الحلول لها، وبالتالي لا مفر من البحث في تشكيل حكومة جديدة‎.‎ 
 
نداء الوطن :‎ "‎خلوة" على هامش اجتماع "اليونيفيل": التعيينات و"العقد الاستثنائي‎"‎ عون يُجهض "الآلية": "لزوم ما لا يلزم‎"!‎ / ‎بغضّ النظر عن وصول أو عدم وصول قانون آلية التعيينات إلى قصر بعبدا، فإنّ رئيس الجمهورية ميشال عون، ‏وعلى قاعدة "المكتوب يُقرأ من عنوانه"، سيتصدّر عاجلاً أم آجلاً جبهة التصدي لهذا القانون، سيّما وأنّ المعطيات ‏المتواترة ترجّح كفة "صدّه وردّه" من الرئاسة الأولى بعد تسلّمها إياه واستنفاد مهلتها الدستورية لدراسته، في ‏وقت يواصل "التيار الوطني الحر" إعداد العدّة والحجّة القانونية للطعن بهذا القانون أمام المجلس الدستوري، ربطاً ‏بموقف تكتله النيابي وبالإسناد الرئاسي المرتقب بعد خروج موقف عون الرافض للآلية صراحةً إلى العلن قريباً، ‏والذي بدأت دوائر قصر بعبدا تسرّب طلائع أجوائه، ومن بينها ما نقلته أمس مصادر مطلعة على حقيقة موقف ‏رئيس الجمهورية إزاء آلية التعيينات، لناحية الإشارة إلى كونه يعتبرها "لزوم ما لا يلزم‎".‎
 
النهار : تنافس محتدم بين الأزمات والاستعدادات لسبت ‏الانتفاضة / ‎لم يكن مستغرباً أن تخرج جلسة مجلس الوزراء مساء امس بمقررات أقل ما توصف به بانها ‏أقل من عادية، فيما تتفاقم في طول البلاد وعرضها الازمات والمشكلات الخدماتية وكانت ‏آخرها ازمة شُح المازوت المنذرة بمضاعفات سلبية للغاية على قطاعات عدة. ذلك ان ‏الواقع الحكومي بات يقترب من تجربة استتباع للقوى السياسية على نحو يشل إنتاجية ‏الحكومة ويقعدها عن الحد الأدنى من القرارات الحاسمة ولا سيما منها تلك التي تحمل ‏طابعاً إصلاحياً يساعد الحكومة في المضي بنهج مقنع في المفاوضات الجارية مع صندوق ‏النقد الدولي‎.‎
 
الشرق :‎ "‎المستقبل": لا تحولوا الرئاسة الثالثة الى ‏خيال ‏صحراء‎ ‎ / عقدت "كتلة المستقبل" النيابية اجتماعاً في "بيت الوسط" برئاسة الرئيس سعد الحريري ‏استعرضت ‏خلاله آخر المستجدات السياسية والأوضاع العامة في البلاد، وفي نهايته ‏أصدرت بيانا تلاه النائب ‏الدكتور عاصم عراجي في ما يلي نصه:‏
 
اللواء : خلافات تعصف بالحكومة قبل عاصفة السبت‎!‎ ‎‎"‎المستقبل" تحذّر من تحويل الرئاسة الثالثة إلى خيال صحراء. وتكتل باسيل لجولة ‏إشكالات جديدة /  بين اليوم الاربعاء 3 حزيران والسبت 6 حزيران، استحقاقان يؤشران على تطورات الوضع ‏اللبناني، في مرحلة "الستاتيكو" المقبول أو "التحسن الطفيف" أو الاقتراب أكثر فأكثر من ‏خط الانهيار الخطير‎:‎ 
 
الأخبار : نقص المازوت يهدد بانقطاع الخلوي /  تسير حكومة حسان دياب على خطى سابقاتها في مسألة التعيينات الإدارية ‏بعد رضوخها لجمهورية الطوائف وأحزابها ورجال دينها. لكن ما زالت ‏التعيينات ترحّل من جلسة الى أخرى بحجة "النقاش في الآلية"، فيما ‏تتهافت قوى سياسية ومصرفية على التحريض على الحكومة أمام صندوق ‏النقد 
 
الشرق الأوسط : لبنان: إرباك يهدد الثقة الدولية بالحكومة وزير : دياب لم يحسن إدارة معركة معمل الكهرباء مع باسيل /  ‎لا يزال تراجع الحكومة اللبنانية عن قرارها إلحاق معمل سلعاتا لتوليد الكهرباء بالمرحلة الثانية من خطة إعادة ‏تأهيل قطاع الكهرباء يتفاعل محلياً ودولياً، وسط انتقادات لتقديمها نفسها على أنها "حكومة لا تحترم قراراتها"، ‏خصوصاً أنها تراهن على قدرتها على استعادة ثقة المجتمع الدولي بلبنان الذي يتموضع حالياً في قعر الانهيار ‏المالي والاقتصادي‎.‎
 
الجمهورية : "‎لجنة التقصّي" تتقدم في الأرقام. . والملفات الخلافية ‏تُهدِّد الإصلاحات / ‎تستمر الاهتمامات موزّعة بين الاوضاع السياسية والقضايا الاقتصادية والمالية في ضوء ‏استمرار التفاوض الحكومي مع صندوق النقد الدولي وما يُثار حوله من آمال بدعم وضع ‏البلاد على طريق الخروج من الازمة في مقابل هواجس من ربط أي دعم بشروط سياسية ‏تكبّل السيادة الوطنية. ولكن ما يثير التساؤلات حول اندفاع بعض القوى السياسية ولا سيما ‏المعارض منها للحكومة الى طرح ملفات وقضايا كبيرة كانت خلافية في الماضي وما تزال ‏حتى اليوم، في الوقت الذي يجب أن تنصَبّ الجهود لمعالجة الانهيار الاقتصادي والمالي ‏الذي تعيشه البلاد في هذه المرحلة الصعبة‎.‎