مبروك للمانعة
 
لكل مقام مقال | المصدر :اينوما - 2020-03-18
 
الكاتب :فيصل ابو الحسن
سياسي لبناني
لا بد ان تنجلي الحقيقة ويظهر الخيط الأبيض من الخيط الأسود في النهاية.

ولكن ان تنقلب الممانعة على نفسها وترضخ للاستكبار والتعدي ، مهما كانت المغريات ، وتطلق سراح من تثبتت من عمالته، على ما ادعت، وللتذكير فقط فعامر الفاخوري لم يكن اول عميل يغض الطرف عنه ،وربما لن يكون الأخير،  الا ان الوضع مع هذا الشخص بالذات وبعد التهديد والوعيد الذي أطلقه ولي الامر لن يمر بالسهولة المرتجاة.
   فجمهور المقاومة الغفور لن يتقبل هذا الموقف مهما كانت المبررات.
  وتجاوب أهل المقاومة مع مطالب وأوامر متعددة لم تمت الى لبنان بصلة دون اعتراض  لن تتقبل الاعفاء عن عامر الفاخوري اذ انهم يعتبرون ما اصابهم واهلهم ، واهلنا،   في الجنوب في تلك المرحلة كانت مسؤولية مباشرة تقع على عاتق الفاخوري. او هكذا  فسر الامر منذ اللحظة الاولى  لقدومه  الى لبنان. وبالتالي مهما كانت المبررات والاسباب التي أدت الى اخلاء سبيل المتهم وتحت جنح الظلام، كما هو معلوم ، فان جمهور الممانعة هنا لن يتقبل هكذا اجراء  وليتحمل هذا الفريق كامل مسؤولية إطلاق الموقوف حيث  ستكون الاثمان التي سيدفعها مسؤولي الممانعة من راس الهرم الى أسفله اكبر من قدرة معظمهم على التحمل.
   هل نسيتم صدام حسين. وأبريل غلاسبي؟؟
  كفوا عن ادعاءاتكم الواهية والتي أصبحت مكشوفة  حتى لجمهوركم  اللبناني البسيط الطيب والذي  استجلبتم له الكورونا ولَم تزالوا خدمة لأسيادكم على جري العادة ، الا ان. الغريب  انه  لم يعد من الواضح  لمن تمنحوا هذا الولاء  مما سوف يوءدي حتما الى الخلل والضعضعة على مستوى القاعدة. 
   ما اصدق الحكمة التي تقول:
من حفر حفرة لاخيه!!!

أخبار ذات صلة

رسالة الى حسان دياب >>

التيار الوطني الحر : لا نتلقى الأوامر من السفارات >>

لماذا شكر ترامب الحكومة اللبنانية لعملها على اطلاق الفاخوري؟ >>

عدنا والعود احمد >>

الجدران المرتفعة لعزل من؟ >>

أهم الأخبار
وزارة الطاقة تحافظ على المال العام >>
للإكثار من شرب السوائل في مواجهة كورونا >>
فيول «مضروب» يعطّل معامل الكهرباء >>
مصرف لبنان سيحافظ على السعر الرسمي للدولار >>
50 حالة شفاء تام و51 اصابة في العزل >>